Untitled 2
العودة   منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي > المنتــديات العامة > المواضيع العامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013/05/22, 02:30 AM   #1
شجون الزهراء

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 4,883
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي مـــا هي حدود المحادثة بين الشـــاب و الـــفتاة...؟؟ للنقاش

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أولا ننوه أن الهدف من هذا الموضوع هو التوعية بالأحكام





الشرعية عن هذه المحادثات و ذلك سيكون له نصيب الأسد





في الموضوع ثم سنتناول الموضوع من الجوانب الأخرى و





ربطها بالأحكام الشرعية و الأداب الإسلامية و أخلاق أهل





البيت (ع) ...فكما نعلم أن كل أمور حياتنا مرتبطة بالدين و





.... العقيدة فعليه نقول





الـــــمـــــــاســـــنـــــــجــــــــر ...





المحادثات بين الشاب و الفتاة عبر الإنترنت ..





أو تبادل الإيميلات و الرسائل الخاصة في بعض المنتديات





الغير مراقبة ( الحمد لله منتدانا مـــــراقـــــب ) ...





أصبحت من الأمور المتعارف عليها و من الأمور الإعتيادية





لدى البعض و لكل عذره .. فهناك من يقول من أجل التعارف





و كسب الصداقات ( الأخوية ) و الغير أخوية ... و هناك من





يقول لإضاعة الوقت ... و هناك من يقول للبحث عن





شريكة / شريك حياته عبر الشبكة العنكبوتية ( بالماسنجر و





الإيميلات ) .. و العديد من التبريرات التي لا تستند على





ضابط شرعي أو حتى أخلاقي ...





في هذا الموضوع سنعالج هذه الظاهرة من عدة جوانب





( شرعية - أخلاقية - إجتماعية ) و ربطها بالدين و العقيدة لنصل للحق و لرضا الله و أهل البيت (ع) و



لنرضى عن أنفسنا ...كما سنطرح العديد من





التساؤلات منها ...





ما هي حدود المحادثة بين الجنسين ..؟؟؟





ما هي حدود العلاقة بين الجنسين عبر الإنترنت ...؟؟؟





هل لها ضوابط ...؟؟؟





هل تؤمن بما يسمى الحب العذري عبر الإنترنت ... و هل





هناك ما يسمى بالحب العذري أساسا ..؟؟؟





إذا كنت تعتبر أن الطرف الآخر مجرد أخ / أخت .. لماذا





تتم هذه العلاقات والمحادثات بالخفاء إذا ..؟ و هل





تعتقد أنه يمكن لهذه العلاقة أن تتطور و لو من طرف





واحد ..؟





هل هذه المحادثات تجوز شرعا ..؟؟؟ و كذلك هذه العلاقات





هل هي مجازة شرعا ...؟؟؟





هل إختلف المراجع العظام بحكم هذه المحادثات و العلاقات ...؟؟؟





هل توفق / توافقين أن يكون لأزواجكم أو أخواتكم أو





إخوانكم أو بناتكم





أو أحد أقاربكم مثل هذه العلاقات ..؟؟؟





و باقي الأسئلة ستأتي تباعا حسب الحاجة و النقاش ....





كما سنقوم بعرض بعض القصص الواقعية لمثل هذه الحالات





و أثرها على المجتمع و الأفراد ( دينيا و أخلاقيا ) ...





( ونرجو ممن لديه حادثة من هذا النوع سمع عنها أن





يزودنا بها لطرحها للنقاش مشكورا ) ....





للامانه منقول لاهميته
فعلى الله نتوكل و نبدأ بالصلاة على محمد و آل محمد ...



lJJJh id p],] hglph]em fdk hgaJJJhf , hgJJJtjhm>>>?? ggkrha



توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

التعديل الأخير تم بواسطة شجون الزهراء ; 2014/01/25 الساعة 01:52 PM
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/22, 03:09 AM   #2
هو الحق

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1252
تاريخ التسجيل: 2013/03/20
الدولة: حيثُ النور
المشاركات: 9,765
هو الحق غير متواجد حالياً
المستوى : هو الحق will become famous soon enough




عرض البوم صور هو الحق
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وأل محمد الطيبين الطاهرين

موضوع في غاية الأهميه وأحسنتِ كثيرا والانترنت سلاح ذو حدين
سأعلق بشكل مختصر لأن الموضوع واضح والكل يعرف الحلال والحرام
وسنوضح الحدود الشرعيه بخصوص ماطرحتي أعلاه مع تقديم النصيحه لبعض الاخوات بطريقه غير مباشره

ولكن هناك من يتجاهل الحكم الشرعي ونسى أن الله يرى ويسمع سبحان الله كول لا

السؤال الشرعي
قسم من الشباب نرتاد المنتديات ونشارك فيها ، وفي هذه المنتديات أقسام عدة كالدين والسياسة والترفيه والجوّالات وبرامج الكمبيوتر وأخبار النساء والمشاكل الإجتماعية .. الخ ، وبالطبع يشارك فيها النساء والفتيات بمختلف مراحل عمرهم ، ويحصل تارة بعض الملاطفات في القول بين الجنسين أو تعابير تدل على الإحترام والود أو أحيانًا نستعمل التعابير الرمزية كالوجوه وبعض الأشكال الأخرى .. فما حكم هذه المشاركات مع العلم أنكم أجبتم عن سؤال سابق بما مضمونه أن الإجتناب أولى بالرغم من أن هذه المشاركات لا تخلو أحيانًا كثيرة من فائدة .

الرد على السؤال: من الواضح ان ما ذكرناه انما على نحو تاسيس الاصل الاولى لما ابتنيت عليه الشريعة من الاحتياط فى امر الدين وخاصة فى موارد الاثارة ، فان من حام حول الحمى اوشك ان يقع فيه ، ومن المعلوم ان التحريم الشرعى فى هذا المجال مشروط ببعض الشروط ومنها خوف الانجرار فى الحرام .. وعليه فان على المؤمن الموازنه بين الايجابيات والسلبيات المعهودة فى هذا المجال ، فاذا كانت الكتابة والمحاورة فى ضمن جميع المواصفات الشرعية بعيدا عما يخالف قواعد الاحتياط التى يرجح مراعاتها بين الجنسين فلا مانع من ذلك .. ولا بد من الدقة فى التشخيص ، لان النفس الامارة تسول للانسان كثيرا ، فاذا استقر ميلها على امر فانها قد توجه لصاحبها كثيرا من التبريرات ، وليكن الامر بمقدار الحاجة ومن دون استعمال لما يعد من لغو القول والحركات كما ذكرت فى الرسالة !.. وختاما لا بد من التنويه على ان بعض الاحاسيس والمشاعر الباطلة تنقدح فى النفس انقداحا ولو من دون ميل من جهة العقل ، وهذا بدوره يعزز ضرورة المراقبة التى لما تخفى الصدور والتى من الممكن ان يطفوا على السطح يوما ما .. اجارنا الله تعالى من شرور الانفس وتلبيس الابالسة .



كما أن هناك شيئ للتوضيح لأهميته
التعامل مع الأخوات على العام بالمنتديات أمر طبيعي و التعامل مع الجنس الأخر ليس حرام دام أنه

مضبوط بضوابط شرعية مثال نجد البعض من الأعضاء يكثر المزاح مع الجنس الآخر على العام بالتأكيد وفي رسائل الزوار من كلا الجنسين
هذا أمر لا يجوز شرعا أما أن تكون هناك حورات و مناقشات علمية ثقافية دينية الخ هذه لا يحرمها
جمهور علمائنا و مراجعنا و إلا لما وجدنا هنا كما أن هناك فتاوي من المراجع
لا يرى حرمة
النقاشات المنتديات بين الجنسين بشرط أن تكون محكومة بالحدود

الشرعية

لكن أختي شجون
أستغرب حقيقة ال
أمر من المزاح الزائد والذي ليس له معنى والتكلم بامور شخصيه مع أجنبي
ماهي الفائده من ذلك هل لقتل الفراغ العاطفي مثلا أم التواجد بالمنتدى فقط للمراسله والضحك وترك الفائده والواجبات المنوطه بنا سبحان الله
أنا أقول برأي المتواضع على الفتاة المؤمنه الرزانه والهدوء وعدم بيع نفسها برخيص بكثرة المزاح والضحك والتودد الغير لائق عبر المراسله مع الأجنبي
الله موجود يسمع ويرى فلنحذر غضب الحليم وللنتهج نهج السيده زينب عليه السلام

أنا وضحت في الرد الاول ماهي الحدود المسموحه بها ولله الحمد
أتمنى أن يتعضو ممن يشملهم هذا الكلام ويتقوا الله حق تقاته ويحسون شويه من هذا الكلام ويستحون من الزهراء والحسين عليهما السلام

وحسب فهمي أن الدين هو الاساس لكل انسان
فاالرادع الديني أفضل الحلول لجعل الانسان يعيش مع من يحب بأمان تام ولايخشى
أحد وان لم يكن كذالك فأمه هاويه وما ادراك ماهي نار حاميه

تقبلي رأي المتواضع اختاه ورزقكِ الله حسن العاقبه بحق محمد وأل محمد الأطهار



توقيع : هو الحق
التصميم الذي يجمع بين المرقد الحسيني والعباسي في صحن واحد


[IMG]https://s*******-b-fra.xx.fbcdn.net/hphotos-xfp1/t1.0-9/10593107_1465704047024492_7233589183563280198_n.jp g[/IMG]


التعديل الأخير تم بواسطة هو الحق ; 2013/05/22 الساعة 03:15 AM
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 03:17 AM   #3
شجون الزهراء

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 4,883
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي

نعمّ ما طرحتم وجواهر الأجوبة سلمكم الله وحفظكم
أن إخراج الموضوع من نطاق الحوار العام في المنتديات إلى الحوار الخاص عبر المسنجر والرسائل الخاصة " غير المراقبة (الخلوة بين الرجل والمرأة")
الإنترنت عموما هو سلاح ذو حدين فيه المفيد من العلم و الثقافة لمن يبحث عنه .. و فيه الفسق و الفجور لمن يبحث عنه أيضا
أخطر داء مستشري في مجتمعاتنا الإسلامية والذي باعتقادي إذا لم يقم كل منا بمسؤوليته حسب دوره في المجتمع وحسب قدرته في القضاء والعلاج لهذا المرض سوف يستشري الفساد بصورة مهولة .
وبما أنني امرأة سيكون ردي عن لسان حال المرأة وبصورة عامة ,
قد أكون أما واعية مثقفة متدينة أبث في أبناءي روح الوعي والتدين ومراعاة الأخلاق الإسلامية ,اوازن في التربية بدقة بين الثقة والحرية المفرطة .
وقد أكون خطيبة محنكة أجيد كل أساليب الإلقاء ولكلماتي البراقة أثرا فاعلا في من حولي .
وقد أكون شابة ملتزمة فطنة لكل ما يدور حولي وما يراد بي , متخذة من العبر حاجزا لي من الوقوع في مكائد ومصائد شياطين الإنس.
وقد أكون مراهقة تستهويني كلمات العشق والغزل والعاطفة وأعيش أحلام اليقظة لأستمتع بأحلامي...لعلمي باحوال زماني وبان فارس احلامي عقمت النساء ان تاتي به
وقد أكون عالمة قضيت ردحا من العمر بين الموسوعات العلمية والبحوث القديمة منها والحديثة...
وقد أكون كاتبة وأديبة تجذبني صفحات الزمان فأكتبها من تجاربي و تجارب الاخرين واسخر حرفي مترجما لاغوار النفوس
وقد أكون و أكون .......
لكن السؤال هنا ؟؟؟
هل وصلت المراهقة والشابة والأم والخطيبة والعالمة والكاتبة إلى درجة القرب الإلهي الذي يحصنها عن الانجرار وراء شهوات النفس التي يزينها الشيطان بخطواته وحبائله
إذا الإجابة تخضع بنظري المتواضع إلى مقياس واحد ,درجة القرب الإلهي والعلاقة مع الله فكلما زاد الإنسان قربا إلى الله زاد بعدا عن الوقوع في حبائل الشيطان وهوى النفس, والمعادلة تكون عكسية دائما فكلما زاد الإنسان بعد عن الله صار صيدا سهلاً لشباك الشيطان ,وهذا ما نراه ماثلاً على أرض الواقع.
أسر مفككه كثرة حالات الطلاق ,ازدياد أعداد اللقطاء انتشار الجرائم , ولكلٍ نسب مئوية نقرأها كل يوم , في الصفحات هنا وهناك ,
إن ركض " لن أقول الشاب والشابة " لأن المعنى الأصح الرجل والمرأة ,وراء عبادة شهواتهم وغرائزهم والي سهلتها اليوم وهيّأت أسبابها شبكات الاتصالات السريعة , ظنا منهُم أنها الملاذ الأنسب لحل مشاكلهم النفسية ودواء مسكنا للهروب من واقعهم الموهوم .
قد تبدأ العلاقة كما قال الأخوة ببضع كلمات عبر المسنجر , تتطور إلى مكالمة , وبعدها إلى موعد فلقاء , وهنا تكمن الطامة الكُبرى ,
بعض القصص قد تنتهي الى زواج ملؤه الشكوك والظنون وختامه الطلاق ونتاجه اطفال محكوم على بعضهم بالضياع وبعضها تنتهي الى خيانات زوجية وهدم بيوت مستقرة . .
نسأل الله الستر والعافيه للجميع والمغفرة والعفو
وان خطأت فنسال العفو وان أصبت من الله


توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 07:48 PM   #4
النبأ العظيم

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 771
تاريخ التسجيل: 2012/12/04
الدولة: iraq*Baghdad*
المشاركات: 9,761
النبأ العظيم غير متواجد حالياً
المستوى : النبأ العظيم will become famous soon enough




عرض البوم صور النبأ العظيم
افتراضي

موضوع جداً هادف ومميز ومفيد واتمنى من الجميع قرائته
في كل امور الحياة في حدود شرعية منها علاقة الرجل بالمراءة وليس هذا مختصر على النت والماسنجر بل يتعداه الى حدود العلاقة في العمل وفي الدراسة حيث ان اغلب جامعاتنا هي مختلطة
من الناحية الشرعية اغلب العلماء يؤكدون انها ماتجوز شرعاً لان فيها انجرار للحرام بالتدريج شيئاً فشيئاً ولكن يبقى انوا هناك العديد من العلاقات المحترمة بس هذه تعتمد على مدى التزام الشخص دينياً ومعرفة شرعية بالاحكام الشرعية الي كثير من الشباب يجهلها او يتجاهلها وينكرها حتى من بعض الملتزمين بحجة انها علاقة نت فقط او مجرد كلام لاغبار عليه ويحاولوا ان يوهموا انفسهم بهذا الكلام انها موحرام جائزة
بالنسبة للحب العذري هذا غير موجود الانادراً جداً وهذه مجرد مصطلحات يستخدمها الشباب مو اكثر ويحصل في الغالب نتيجة الفراغ العاطفي او الهروب من الواقع الي يعيشها الشخص نتيجة الفشل في الحياة هذا النوع من الحب هو لغرض التسلية او لسد الفراغ مع الاسف يستغل اغلب الشباب عاطفية المراءة الزائدة وسرعة تاثرها بالكلمات لاجل تحقيق مأربهم واغلب الشباب يبداؤن التعارف بالاخوة ويتحول هذا التعارف في ليلة وضحاها الى حب حتى لو من طرف واحد وهذا كله خداع للنفس وواهمة واذا كان صادق تكشفه من تطلب منه يتقدم الها من اهلها وصارت بالواقع بحالات نادرة جدا
وكل هذا يعتمد على درجة النضج الديني والعقلي لان الانسان الواعي بامور الشرع ممكن يحدد علاقته حتى لو سهى بعض الشي واخطأ يرجع الى رشده ويتندم لان يوجد لديه رادع ديني لكن بالنسبة للمراهق فالامر يختلف تماما وفي كثيرين كبار بالعمر لكنهم صغار العقول نتيجة ضعف للجانب الديني لديهم .
نسأل الله الستر والعفاف لجميع شبابنا والرجوع الى طريق الصواب والهداية وان تكون القدوة لهن سيدة نساء العالمين والحوراء زينب



رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 11:04 PM   #5
ӍӃ ♠ ĴάŜόή

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1530
تاريخ التسجيل: 2013/05/23
الدولة: العراق
المشاركات: 44
ӍӃ ♠ ĴάŜόή غير متواجد حالياً
المستوى : ӍӃ ♠ ĴάŜόή is on a distinguished road




عرض البوم صور ӍӃ ♠ ĴάŜόή
افتراضي


شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيد ♥

جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥

ننتظر إبداعاتك الجميلة بفارغ الصبر


رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 11:14 PM   #6
علي مولاي

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 481
تاريخ التسجيل: 2012/10/03
المشاركات: 5,511
علي مولاي غير متواجد حالياً
المستوى : علي مولاي is on a distinguished road




عرض البوم صور علي مولاي
افتراضي

بالفعل الشاب له حدود مع المحادثه مع الفتات
عاشت الايادي


توقيع : علي مولاي




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 11:37 PM   #7
شجون الزهراء

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 4,883
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء موسوي [ مشاهدة المشاركة ] موضوع جداً هادف ومميز ومفيد واتمنى من الجميع قرائته
في كل امور الحياة في حدود شرعية منها علاقة الرجل بالمراءة وليس هذا مختصر على النت والماسنجر بل يتعداه الى حدود العلاقة في العمل وفي الدراسة حيث ان اغلب جامعاتنا هي مختلطة
من الناحية الشرعية اغلب العلماء يؤكدون انها ماتجوز شرعاً لان فيها انجرار للحرام بالتدريج شيئاً فشيئاً ولكن يبقى انوا هناك العديد من العلاقات المحترمة بس هذه تعتمد على مدى التزام الشخص دينياً ومعرفة شرعية بالاحكام الشرعية الي كثير من الشباب يجهلها او يتجاهلها وينكرها حتى من بعض الملتزمين بحجة انها علاقة نت فقط او مجرد كلام لاغبار عليه ويحاولوا ان يوهموا انفسهم بهذا الكلام انها موحرام جائزة
بالنسبة للحب العذري هذا غير موجود الانادراً جداً وهذه مجرد مصطلحات يستخدمها الشباب مو اكثر ويحصل في الغالب نتيجة الفراغ العاطفي او الهروب من الواقع الي يعيشها الشخص نتيجة الفشل في الحياة هذا النوع من الحب هو لغرض التسلية او لسد الفراغ مع الاسف يستغل اغلب الشباب عاطفية المراءة الزائدة وسرعة تاثرها بالكلمات لاجل تحقيق مأربهم واغلب الشباب يبداؤن التعارف بالاخوة ويتحول هذا التعارف في ليلة وضحاها الى حب حتى لو من طرف واحد وهذا كله خداع للنفس وواهمة واذا كان صادق تكشفه من تطلب منه يتقدم الها من اهلها وصارت بالواقع بحالات نادرة جدا
وكل هذا يعتمد على درجة النضج الديني والعقلي لان الانسان الواعي بامور الشرع ممكن يحدد علاقته حتى لو سهى بعض الشي واخطأ يرجع الى رشده ويتندم لان يوجد لديه رادع ديني لكن بالنسبة للمراهق فالامر يختلف تماما وفي كثيرين كبار بالعمر لكنهم صغار العقول نتيجة ضعف للجانب الديني لديهم .
نسأل الله الستر والعفاف لجميع شبابنا والرجوع الى طريق الصواب والهداية وان تكون القدوة لهن سيدة نساء العالمين والحوراء زينب







بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته



الأخت الكريمة نبارك لكم فى هذه اللفتة المباركة سلمكم الله وحفظكم

ان ما ذكرت يعد من المشاكل التى يتعارف وقوعها فى خواص العامة ، او عامة الخواص .. ولا شك ان للشيطان حباله الخاصة فى كل مجال، ولكل قوم .. فاذا راى راى مجموعة مؤمنه تحث على الخير ، وتدافع عن الحق ، فان السبيل الذى يناسبهم هو : الدخول من حقل الشهوات ، بعدما يئس من حقل الشبهات ..
ومن المؤسف فى هذا المجال هو تصديق الانسان لتلبيس ابليس فى ما يوسوس فيه ، فيسيئ فى العمل وهو يحسب انه يحسن صنعا! .. ومن الواضح ان الشيطان لا ياتى بشكل صريح لالقاء العبد فى المنكر من الخطوة الاولى ، بل انه يغلف الباطل بغلاف من الحق ولو كان رقيقا مفضحوحا عند اهله .. فبدعوى التكاتف لنصرة الدين مثلا ، يسول للانسان الاسترسال مع الاجنبية فى الاحاديث النافعة ، ليتحول الامر الى القضايا الشخصية ، ثم طلب المكالمة الهاتفية ، ثم الاصرار على اللقاء ، ثم ما لا يعلم خاتمته الا الله تعالى !!..
والمشكلة ان البعض قد يتقن الكتابة الدينية ، ولكن يعيش حالة من الفراغ النفسي ، فيسارع الى الاستجابة الى دعوة من هذا القبيل - رغم علمه ببعض الاشكالات الواضحة فى هذا الامر - وخاصة بالنسبة الى المحصنات .. فكيف يسول الانسان لنفسه ان يتعامل مع الاجنبية وكانها حليلته فى كثير من التصرفات المريبة : كالخلوة ، والمزاح ، والنظر المتفحص وغير ذلك ؟.. والغريب ان بعض الفتاوى تنص على كراهة الابتداء بالسلام بالنسبة الى الشابة ، والجلوس فى مكان يحس الانسان بحرارة بدن امراة جلست قبله ، وينبغى قياس باقى الامور على ذلك .
اننا لا نغالى عندما نقرر حقيقة ان الانسان ضعيف امام عواصف الشهوة والغضب ، فلا ينبغى للعاقل ان يلقن نفسه القوة جزافا .. فان من المعلوم انه لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم ، ولكن هذا الحول والمدد ياتى لمن ؟!!.




توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 11:38 PM   #8
شجون الزهراء

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 4,883
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي

هذه اسئلة اقتطفتها من شبكة السراج....علها تفيد الفضلاء والفاضلات




ما هو راي سماحتكم بالعلاقات العاطفية التي تتم عن طريق غرف المحادثة ( الشات ) بين الشباب حتى لو كانت العلاقة جدية للزواج .. والحب متبادل وصادق بين الاثنين .

الرد على السؤال: من المعلوم ان الحديث مع الجنس المخالف في معرض الافتتان دائما ، وهذا امرمجرب ولا يحتاج الى دليل ، فان الحديث مقدمة للارتباط العاطفي وهو كما ذكرتم مقدمة للحب الذي يسلب من الانسان ارادته ، فهو يبدا مختارا لينتهى مجبورا .. وعندئد يلغي الشروط الشرعية في الزواج لغلبة الهيام والحب .. اضف الى ان التعرف على الموارد المتعددة من الجنس المخالف يجعل الانسان يعيش حالة التردد والتذبذب ، حتى لو استقر على واحدة لانه دائما يقيس بشكل لاارادى الموارد بعضها ببعض ، ومن هنا نعلم السر في كثرة نسبة الطلاق فيمن يتصل كثيرا بالجنس الاخر ولو في مجال العمل .
وصلوات الله على سيدتنا الزهراء (ع) اذ تقول ما مضمونه : خير للمرأة ان لا ترى الرجال ، ولا يراها الرجال .
ومن المعلوم ان للضرورات احكامها ، ولكن بمقدار الضرورة.
وليعلم ان هذه الجريمة لا تقبلها حتى الفتوة الصادقة وهي ان يربط الانسان قلوب الاخرين بنفسه بلا هدف وقصد ، بل لمجرد التلذذ وممارسة الهواية الباطلة .. وهل يخلو الحديث مع المراة من تلذذ وشهوة وذلك في ضمن الاجواء المثيرة بالالفاظ والحركات؟.
لا يخفى عليكم ما يحدث حالياً بالمسنجر من أحاديث مطولة ومتعددة ، فما رأي الشرع في التحدث مع الجنس الآخر في حدود شرعية كالتحدث عن القضايا الإسلامية والأمور الدينية الحياتية مثلاً بدون تجاوز هذه الخطوط ؟
الرد على السؤال: هذه المسالة من المسائل التى يكثر السؤال عنها ... وملخص القول فيها هو :
اولا : لا بد من الاقتصار مع الجنس الاخر بالمقدار الواجب ان كانت هنالك ضرورة فى البين ، لان ارضية التجاذب النفسى متوفرة فى المقام ، والمراة سريعة الارتباط العاطفى بمن يبدى نحوها مشاعر طيبة ، من خلال الكلمات المعسولة ، وخاصة اذا كانت تعيش فراغا عاطفيا ، نتيجة المشاكل العائلية ، او تجارب الحب الفاشلة .. ومن المعلوم انه لا يتسنى لهما فى كثير من الاوقات حتى اللقاء العادى ، فضلا عن التزاوج ، وبالتالى يقع العذاب النفسي الناتج من عدم الوصول لما يريده الطرفان .. ولطالما لاحظنا ان الطرفين يعيشان هاجس الوصال حتى بعد الزواج من الغير ، مما يجعل الشيطان لا يقنعان بالحلال المقدر .. ويا ترى ما هى المصيبة لو اطلع الطرف الآخر بهذه العلقة النفسية السابقة؟! .. وثانيا : ان الشيطان بوسوته يحبب التحادث مع الطرف الاخر بدعوى الحديث المجرد ، والحال ان الامر فى الحرام تراكمى .. بمعنى ان النفس تتوق لما هو ارقى من الحديث العلمى المجرد ، وخاصة عند تحقق ارضية الاعجاب بالطرف الآخر، من خلال فكره واسلوب حديثه .. وثالثا : الفتوى صريحة بهذا النص فى حكم المحادثة لا يجوز مع خوف الوقوع في الحرام ، ولو بالانجرار إليه ) .. وحاول ان تلاحظ قيد الانجرار فانه دقيق لمن يريد مراقبة نفسه خوفا من غضب الله تعالى .
كيف تتم السيطرة على خطرات النفس الشيطانيه إذا كنت في موضع أبتلاء ، كما لو كنت اعمل في المستشفى بما يجعلني في احتكاك دائم مع الممرضات ؟ّ!.
الرد على السؤال: من الطبيعى ان يكون لكل عمل ضريبه ، والله تعالى يريد للمؤمن ان يكون مراقبا في كل الظروف والاحوال ، فالخطوة الاولى لمن في مثل عملك ، هو الاتصال بالجنس المخالف بمقدارالضرورة وبالطريقه التى يريدها الشارع .. فلا ينبغى : المزاح ، ولا الخلوة ، ولا الاسترسال بالكلام ، ولا النظر مع متابعة وحرص لتنثار بعدها الشهوة .
المهم تصور اخى العزيز انك تعيش في وسط موبوء فماذا كنت تعمل ؟.
واعلم ان الامر كما ذكر القران الكريم { لا تتبعوا خطوات الشيطان } .. فان النهايات القاتله تبدا بامر بسيط ، ثم يستثمرها الشيطان .. وقديما قالوا : نظرة ، فابتسامه ، فسلام ، فكلام ،فموعد ، فلقاء!!
قلتم: ( أن التعرف على الموارد المتعددة من الجنس المخالف ، يجعل الانسان يعيش حالة التردد والتذبذب )
أريد أن أقول : أني أحببت عبر الإنترنت .. أحببت بصدق .. وكنت في طريق الزواج .. لكن لعل جوابا مثل هذا الجواب ، جعل عائلتها ترفض هذا الزواج ...
الرد على السؤال: ابدل الله تعالى حزنك سرورا .. واعلم انه لا ينبغى ان يحزن القلب ، بفقد ما لا يعلم الانسان انفقده شر له ..
ان ما تكلمت عنه هى امور عامة ، استفدناها من خلال التجارب التى اكتسبناها من عشرات موارد الزواج والطلاق .. وما ذكرناه من المفاسد هو ما نراه حقا من خلال المحادثة مع النساء ، فان علماء الشرع والنفس ، يؤكدون ان التماس مع العنصر النسائى ، يعرض الانسان للتعلق القلبي مع عدم وجود ضمانات لتحقق الامر .. وبالتالى الصدمة النفسية للطرفين ، وما سيؤول اليه من الانتكاسات النفسية المؤلمة .. وأقول أخيرا : بما انكم لا تعلمون ما وراء الغيب وان المصلحة القطعية في اى اتجاه ، فلا داعى للقلق بل ابحث في اتجاه جديد لاكمال نصف دينك وفق الضوابط الشرعية التي تحقق الكفؤية بين الزوجين.. ومن المعلوم ان التفكير فيما لم يقدر الله تعالى فيه رزقا ، قد لا يزيد العبد الا عناء وضيقا !!


توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 11:38 PM   #9
شجون الزهراء

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 4,883
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي

أريد معرفة الحكم في هذه المساله المؤلمه : أعرف بنتا - كانت وهي في مرحلة الطفولة - متدينه بريئة ، حتى وصلت الى سن الشباب ، لعب شيطان في عقلها ، فظهرت مع شاب أجنبي ، وصار بينهم تبادل العاطفي من مسك اليدين و...... فما حكم اعمالها الصالحة السابقة ؟.. وماذا عليها الآن ؟.
الرد على السؤال: ان الاعمال الصالحة السابقة لا تبطل باخطائها الفعلية ، فلكل ملفه الخاص .. ولكن من المؤسف ان تنتهي هذه البنت الى هذه النهاية ، ومن المعلوم ان الشيطان لا يكتفي بهذه المرحلة ، بل يحاول ان يزجها الى ما هو أسوأ من هذه المرحلة ، لانها بعد فترة من المحرمات الصغيرة ، تفقد سيطرتها على نفسها .. اولم تسمعين بأنه ما خلي اجنبيان الا وكان الشيطان ثالثهما .. وينبغي الالتفات الى ان بعض الفتيات - لشهوة عارضة - يفقدن فرص الزواج السعيد ، في ضمن عش زوجي دافئ ، لان التى ارتبطت نفسيا بمن لم يتحقق معه الزواج الشرعي ، قد لا تنسجم مع الزوج الشرعي ، لبقاء حنينه الى الحرام السابق ، وخاصة ان للشيطان رغبة في تاجيج نار هذا الحنين ، الذي لا يزيد الانسان الا حسرة وندامة لفوت ما لا يدرك .. اضف الى ان الله تعالى هو الموفق والمعين ، فما حال عبد اوكله المولى الى نفسه واخرجه من دائرة عنايته الخاصة ؟.. وأما مع توبتها الفعلية - بمعنى الندامة ، والعزم على عدم العود - فإن الله تعالى غفار لما مضى ، ولا ينبغي التفكير في الماضي الاسود ، لان الشيطان قد يدخل عليها مرة اخرى من باب اليأس من رحمة الله تعالى .

نحن قسم من الشباب نرتاد المنتديات ونشارك فيها ، وفي هذه المنتديات أقسام عدة كالدين والسياسة والترفيه والجوّالات وبرامج الكمبيوتر وأخبار النساء والمشاكل الإجتماعية .. الخ ، وبالطبع يشارك فيها النساء والفتيات بمختلف مراحل عمرهم ، ويحصل تارة بعض الملاطفات في القول بين الجنسين أو تعابير تدل على الإحترام والود أو أحيانًا نستعمل التعابير الرمزية كالوجوه وبعض الأشكال الأخرى .. فما حكم هذه المشاركات مع العلم أنكم أجبتم عن سؤال سابق بما مضمونه أن الإجتناب أولى بالرغم من أن هذه المشاركات لا تخلو أحيانًا كثيرة من فائدة .
الرد على السؤال: من الواضح ان ما ذكرناه انما على نحو تاسيس الاصل الاولى لما ابتنيت عليه الشريعة من الاحتياط فى امر الدين وخاصة فى موارد الاثارة ، فان من حام حول الحمى اوشك ان يقع فيه ، ومن المعلوم ان التحريم الشرعى فى هذا المجال مشروط ببعض الشروط ومنها خوف الانجرار فى الحرام .. وعليه فان على المؤمن الموازنه بين الايجابيات والسلبيات المعهودة فى هذا المجال ، فاذا كانت الكتابة والمحاورة فى ضمن جميع المواصفات الشرعية بعيدا عما يخالف قواعد الاحتياط التى يرجح مراعاتها بين الجنسين فلا مانع من ذلك .. ولا بد من الدقة فى التشخيص ، لان النفس الامارة تسول للانسان كثيرا ، فاذا استقر ميلها على امر فانها قد توجه لصاحبها كثيرا من التبريرات ، وليكن الامر بمقدار الحاجة ومن دون استعمال لما يعد من لغو القول والحركات كما ذكرت فى الرسالة !.. وختاما لا بد من التنويه على ان بعض الاحاسيس والمشاعر الباطلة تنقدح فى النفس انقداحا ولو من دون ميل من جهة العقل ، وهذا بدوره يعزز ضرورة المراقبة التى لما تخفى الصدور والتى من الممكن ان يطفوا على السطح يوما ما .. اجارنا الله تعالى من شرور الانفس وتلبيس الابالسة


توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 2013/05/23, 11:39 PM   #10
شجون الزهراء

موالي ماسي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 4,883
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي

انا شاب على وشك الخطوبة وقد تحدثت مع اهل البنت ، واعطوني موافقة غير اكيدة .. واود ان اتحدث معها في الهاتف مع اننا سنتحدث في امور الزواج وكيفية التحضير له ، فهل يجوز لي التحدث معها ؟
الرد على السؤال: اما الحديث العام من دون اثارة وخوف للانجرار الى الحرام ، فلا مانع منه .. ولكن يخاف عليكم من الانجرار الى الحديث العاطفى المثير للشهوة ، اذ من المعلوم ان الرجل يحب ان يدخل الى قلب الفتاة في هذه المرحلة ، ليضمن اللقاء والوصل .. و من هنا يجد نفسه مضطرا لربطها عاطفيا به ، من خلال الاحاديث الغرامية والوعود المستقبلية وما شابه ذلك عليه!.. فما دام لم يتم العقد الشرعي ، فلا بد من المراقبة التامة لطبيعة الحديث الذي يدور بينكما ، وخاصة مع ما ذكرتم من الموافقة غير الاكيدة ، ولهذا افضل اختصار هذه المرحلة بعد التاكد من جدوى الاقتران بها.. واعلم اخيرا ان ارتكاب الحرام في هذه المرحلة ، قد يفوت عليكم الحلال الذي قدر الله تعالى لكم ، عقوبة على تعدي حدوده ، ولطالما راينا انتكاس مثل هذه الامور بين عشية أوضحاها !

انا فتاه عمري 18 عاما ، وقد تعرفت على شاب اكبر مني سناً ، و نشأت بيننا علاقة بريئة ، و نلتقي احيانا .. وهو شاب يدعوني للخير و الهداية .. فهل هناك اشكال في تحدثي معه او لقائنا اذا لم يكن بيننا ما يؤدي للوقوع في الخطأ؟
الرد على السؤال: ان هذه الاتصالات في معرض الانزلاق يوما ما ، وذلك لان الحديث المتواصل من موجبات الارتياح بين الطرفين ، وهو مقدمة للارتباط العاطفي ، وهو امر ليس بالاختيار، وخاصة مع اعجاب كل واحد بالاخر.. واعلمي ان الشيطان بالمرصاد ، فالامر يبدأ كما ذكرتم ، بعلاقة بريئة ، ولكن الشيطان يترك العلاقة تتنامى الى حد التعلق ، والالتجاء وعدم تحمل فراق احدهما للاخر .. وعليه ، فإنه اذا امكن تحويل هذه العلاقة الى ارتباط شرعي ، في اسرع وقت ممكن ، فهذا هو المطلوب ، وإلا فينبغي المبادرة الى قطع هذه الحركة ، فإن الله تعالى قد يعاقب على ذلك بتفويت النصيب الحلال !..

انا خاطب من دون عقد ، ووافقت ام الفتاة للحديث معها ولكن لا يخلو الامر من حديث مثير للشهوة .. مع العلم انني لا استطيع ان افارق التحدث معها ، لأني احس بالراحة معها .. فأرجو منكم افادتي ودعاؤكم لي بالصلاح والتوفيق .
الرد على السؤال: لا يجوز الحديث المثير معها ، لانها فى حكم اية امراة اجنبية ، فاصبر ان الله مع الصابرين .. واعلم ان المعصية قد تسلبك هذه النعمة فان القلوب بيد الله تعالى .. ولا تبدا حياتك بالمعصية فانها بداية غير مباركة .. حاول اقناع والديها بتعجيل العقد ولو لاجل الحديث معها .
وفى اخر الامر : حاول الاقتصار على الحديث غير الشهوى للجمع بين الامور .. واتق الله تعالى فى الخلوة والجلوة ، فانه لا تخفى عليه خائنة الاعين وما تخفى الصدور


هل يجوز للمرأة المتزوجة ان تصادق رجلا فقط في حدود الصداقة ، من دون علم زوجها؟
الرد على السؤال: هذه الصداقة مقدمة لمخالفات كثيرة .. فإن صداقة الجنسين المخالفين لا تخلو من ميل عاطفي ، وهو بدوره مقدمة للميل الى اللقاء ، والشيطان بالمرصاد اذ يتمنى مثل هذه الفرص ليوقع الطرفين فيما لا يحمد عقباه !.. ان هذه من مصاديق مخالفة النصوص الكثيرة التى تدعو الى وجود حاجز بين الجنسين في الحديث ، والتعامل ، وعدم الخضوع في القول ، لئلا يطمع الذي في قلبه مرض ، وهل تركت وسائل الافساد الحديثة ، قلبا سالما لمن تفاعل معها؟!.. ومن الآثار ايضا الانصراف القلبي عن الزوج عند الارتياح الى الطرف المقابل ، وهذا بدوره طامة كبرى في العلاقة الزوجية!


توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موضوع للنقاش نسمة بحر المواضيع العامة 8 2017/01/13 10:40 PM
ادم والمطبخ..........................للنقاش دياناعبدالخالق شباب أهل البيت (ع) 1 2013/04/11 11:23 PM
بنت حلوه + شاب وسيم ..... موضوع حلو للنقاش ..؟؟؟ يا كافل زينب اكفلني بنات الزهراء 6 2013/04/05 02:36 AM
مـــا قـيـمـة الألــــوان al7azen الشعر الفصيح والخواطر 4 2013/03/18 09:36 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي
|

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index


أقسام المنتدى

المنتــديات العامة @ السياسة @ المناسبات والترحيب بالأعضاء الجدد @ منتديات اهل البيت عليهم السلام @ سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) @ الواحة الفاطمية @ الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج) @ الادعية والاذكار والزيارات النيابية @ المـدن والأماكن المقدسة @ المـنتـديات الأدبيـة @ الكتاب الشيعي @ القصة القصيرة @ الشعر الفصيح والخواطر @ الشعر الشعبي @ شباب أهل البيت (ع) @ المنتـديات الاجتماعية @ بنات الزهراء @ الأمومة والطفل @ مطبخ الاكلات الشهية @ المنتـديات العلمية والتقنية @ العلوم @ الصحه وطب أهل البيت (ع) @ الكمبيوتر والانترنيت @ تطبيقات وألعاب الأندرويد واجهزة الجوال @ المنتـديات الصورية والصوتية @ الصوتيات والمرئيات والرواديد @ الصــور العامة @ الابتسامة والتفاؤل @ المنتــــديات الاداريـــة @ الاقتراحات والشكاوي @ المواضيع الإسلامية @ صور اهل البيت والعلماء ورموز الشيعة @ باسم الكربلائي @ مهدي العبودي @ جليل الكربلائي @ احمد الساعدي @ السيد محمد الصافي @ علي الدلفي @ الالعاب والمسابقات @ خيمة شيعة الحسين العالميه @ الصــور العام @ الاثـــاث والــديــكــورآت @ السياحة والسفر @ عالم السيارات @ أخبار الرياضة والرياضيين @ خاص بالأداريين والمشرفين @ منتدى العلاجات الروحانية @ الابداع والاحتراف هدفنا @ الاستايلات الشيعية @ مدونات اعضاء شيعة الحسين @ الحوار العقائدي @ منتدى تفسير الاحلام @ كاميرة الاعضاء @ اباذر الحلواجي @ البحرين @ القران الكريم @ عاشوراء الحسين علية السلام @ منتدى التفائل ولاستفتاح @ المنتديات الروحانية @ المواضيع العامة @ الرسول الاعظم محمد (ص) @ Biography forum Ahl al-Bayt, peace be upon them @ شهر رمضان المبارك @ القصائد الحسينية @ المرئيات والصوتيات - فضائح الوهابية والنواصب @ منتدى المستبصرون @ تطوير المواقع الحسينية @ القسم الخاص ببنات الزهراء @ مناسبات العترة الطاهرة @ المسابقة الرمضانية (الفاطمية) لسنة 1436 هجري @ فارسى/ persian/الفارسية @ تفسير الأحلام والعلاج القرآني @ كرسي الإعتراف @ نهج البلاغة @ المسابقة الرمضانية لسنة 1437 هجري @ قصص الأنبياء والمرسلين @ الإمام علي (ع) @ تصاميم الأعضاء الخاصة بأهل البيت (ع) @ المسابقة الرمضانية لعام 1439هجري @ الإعلانات المختلفة لأعضائنا وزوارنا @


شات قلبي | شات لقانا | ارشفة مواقع | الحماية للابد | الحماية من الفلود | الحماية من الهاكر | نسخة الشات الصوتي | الحماية للابد | صيف كام |