Untitled 2
العودة   منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي > منتديات اهل البيت عليهم السلام > سيرة أهـل البيت (عليهم السلام)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019/04/01, 09:05 PM   #1
معلومات إضافية
رقم العضوية : 3431
تاريخ التسجيل: 2014/10/05
المشاركات: 2,912
عابر سبيل غير متواجد حالياً
المستوى : عابر سبيل is on a distinguished road




عرض البوم صور عابر سبيل
افتراضي بعض من جوانب حياة الامام موسى بن جعفر (ع)

[IMG]جوانب حياة الامام موسى جعفر[/IMG]


الامام موسی بن جعفر المعروف بالکاظم الغيظ، سابع أئمة المسلمين بعد رسول الله صلی الله عليه وآله وسلم وأحد أعلام الهداية الربَانية في دنيا الاسلام وشمس من شموس المعرفة في دنيا البشرية التي لازالت تشع نورا وبهاء في هذا الوجود.
إنه من العترة الطاهرة الذين قرنهم الرسول الاعظم (صلى الله عليه وآله) بمحکم التنزيل وجعلهم قدوة الاولی الألباب وسفنا للنجاة وأمنا للعباد وأرکانا للبلاد.
إنه من شجرة النبوة الباسقة الخالدة والدوحة العلوية اليانعة ومحطَ علم الرسول وباب من أبواب الوحي والايمان ومعدن من معادن علم الله.
ولد الامام موسی بن جعفر (عليه السلام) في نهاية حکم العهد الاموي سنة (128ه) وعاصر ايام انهيار هذا البيت الفاجر الذي عاث باسم الخلافة في ارض الاسلام فسادا وقتلا وتنکيلا.
وعاصر ايضا بدايات نشوء الحکم العباسي الذي استولی علی مرکز القيادة في العالم الاسلامي تحت شعار الدعوة الی الرَضی من آل محمد (صلى الله عليه وآله).
وعاش الامام في کنف أبيه الإمام الصادق عليه السلام عقدين من عمره المبارك ودرج في مدرسته العالمية الکبری فورث علوم أبيه وتشبع بروحه وأخلاقه وشبَ علی صفاته وخصائصه.
فکان مثالا في الخلق الرفيع وفي الکرم والزهد ومثلا أعلی في الثبات والشجاعة ومقارعة الحکام الطغاة وکانت حياته في ظل أبيه حياة تربية واقتباس ونشأة، وحياته بعد أبيه امتدادا واستمرارا لمسيرة أهل البيت عليهم السلام النيرة في العلم والعمل والجهاد والقيادة والامامة.
فعاصر حکم السفاح ثم حکم المنصور الذي اغتال اباه في الخامس والعشرين من شوال سنة (148ه) وتصدَی لمنصب الامامة بعد أبيه الصادق (عليه السلام) في ظروف حرجة کان يخشی فيها علی حياته.
وقد أحکم الامام الصادق (عليه السلام) التدبير للحفاظ علی ولده الامام موسی، ليضمن استمرار حرکة الرسالة الالهية في أقسی الظروف السياسية حيت اينعت ثمار هذه الشجرة الباسقة خلال ثلاثة عقود من عمره العامر بالهدی وتنفس هواء الحرية بشکل نسبي في ايام المهدي العباسي ومايقرب عن عقد في أيام الرشيد.
لقد عاش الامام الکاظم عليه السلام ثلاثة عقود من عمره المبارك والحکم العباسي لمَا يستفحل، ولکنه قد عانی من الضعوط في عقده الاخير ضعوطا قلما عاناها احد من ائمة اهل البيت (عليهم السلام) من الامويين وممن سبق الرشيد من العباسيين من حيث السجن المستمر والاغتيالات المتتالية حتی القتل في سبيل الله علی يدي عملاء السلطة الحاکمة باسم الله ورسوله.
وقد روي ان الرشيد خاطب الرسول الاکرم صلى الله عليه وآله) معتذرا منه في اعتقال سبطه موسی بن جعفر(عليه السلام) زاعما ان وجوده بين ظهراني الامة سبب للتفرقة ..!!
لقد سار الامام موسی بن جعفر الکاظم عليه السلام علی منهاج جده رسول الله (صلى الله عليه وآله) وآبائه المعصومين علي امير المؤمنين والحسن والحسين وعلي ومحمد وجعفر عليهم السلام ... في الاهتمام بشؤون الرسالة الالهية وصيانتها من الضياع والتحريف، والجد في صيانة الامة من الانهيار والاضمحلال ومقارعة الظالمين وتأييد الآمرين بالمعروف والناهين عن المنکر للصد من تمادي الحکام في الظلم والاستبداد والفساد والطغيان.
وقد کانت مدرسته العلمية الزاخرة بالعلماء طلاب المعرفة تشکل تحديا اسلاميا حضاريا وتقف أمام کل الحضارات الوافدة وتربی الفطاحل من العلماء والمجتهدين وتبلور المنهج المعرفي للعلوم الاسلامية والانسانية معا.
کما کانت نشاطاته التربوية والتنظيمية تکشف عن عنايته الفائقة بالجماعة الصالحة وتخطيطه لمستقبل الامة الاسلامية الزاهر والزاخر بالطليعة الواعية التي حفظت لنا تراث ذلك العصر الذهبي العامر بمعارف اهل البيت عليهم السلام وعلوم مدرستهم التي فاقت کل المدارس العلمية في ذلك العصر وأخذت تزدهر وتزدهر يوما بعد يوم حتی عصرنا الحاضر.
لقد اشتهر الامام موسی بالکاظم الغيظ لشدة تحمله وصبره علی الاذی وکظمه للالم والغيظ، وبالعابد والتقي والعبد الصالح وزين المجتهدين لکثرة عبادته وتهجده، وباب الحوائج الی الله تعالی لوجاهته عند الله وعلو مقامه وقضاء الحوائج بالتوسل اليه، ولم يستسلم لضغوط الحکام العباسيين ولألوان تعسفهم من أجل تحجيم نشاطه الرباني.
لقد بقي هذا الامام الهمام ثابتا مقاوما علی خط الرسالة والعقيدة لاتأخذه في الله لومة لائم رغم كل اشكال الظلم والتعسف وجميع الصعاب والظروف القاسية.
مضى الامام الكاظم (عليه السلام) في سجون هارون الرشيد سبع سنوات، وفي رواية 13 سنة حتى أعيت هارون فيه الحيلة ويئس منه فقرر قتله، وذلك بأن أمر بدس السم له في الرطب، حتی قضی مسموما شهيدا محتسبا حياته مضحيا بکل ما يملك في سبيل الله وإعلاء کلمته تعالى، ودين جده المصطفی محمد (صلى الله عليه وآله) في 25 رجب سنه (183ه) او ((184ه) ودفن في مقابر قريش، شمال بغداد، وكانت هذه المقبرة لبني هاشم والاشراف من الناس قديما.
فسلام عليك ياسيدي وامامي ياموسی بن جعفر مظلوما: حيا وشهيدا.



fuq lk [,hkf pdhm hghlhl l,sn fk [utv (u) hghlhl ]dhf [utv



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
موسى, الامام, دياب, جعفر, جوانب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مراقد ابناء الامام موسى الكاظم (ع) و مرقد جعفر حفيد الشهيد جعفر الطيار في كردستان بنت الصدر المـدن والأماكن المقدسة 1 2015/09/22 09:22 PM
شعر لقضاء الحوائج عند الامام موسى بن جعفر النبأ العظيم الشعر الفصيح والخواطر 1 2014/06/29 12:45 AM
فى فضل زيارة الامام موسى بن جعفر عليه السلام النبأ العظيم الادعية والاذكار والزيارات النيابية 1 2014/05/31 12:13 AM
صلاة الامام موسى ابن جعفر (ع) اهات الروح الادعية والاذكار والزيارات النيابية 4 2014/05/27 06:33 AM
جزء من حياة الامام موسى بن جعفر(ع) اهات الروح سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) 11 2014/05/19 01:06 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي
|

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index


أقسام المنتدى

المنتــديات العامة @ السياسة @ المناسبات والترحيب بالأعضاء الجدد @ منتديات اهل البيت عليهم السلام @ سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) @ الواحة الفاطمية @ الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج) @ الادعية والاذكار والزيارات النيابية @ المـدن والأماكن المقدسة @ المـنتـديات الأدبيـة @ الكتاب الشيعي @ القصة القصيرة @ الشعر الفصيح والخواطر @ الشعر الشعبي @ شباب أهل البيت (ع) @ المنتـديات الاجتماعية @ بنات الزهراء @ الأمومة والطفل @ مطبخ الاكلات الشهية @ المنتـديات العلمية والتقنية @ العلوم @ الصحه وطب أهل البيت (ع) @ الكمبيوتر والانترنيت @ تطبيقات وألعاب الأندرويد واجهزة الجوال @ المنتـديات الصورية والصوتية @ الصوتيات والمرئيات والرواديد @ الصــور العامة @ الابتسامة والتفاؤل @ المنتــــديات الاداريـــة @ الاقتراحات والشكاوي @ المواضيع الإسلامية @ صور اهل البيت والعلماء ورموز الشيعة @ باسم الكربلائي @ مهدي العبودي @ جليل الكربلائي @ احمد الساعدي @ السيد محمد الصافي @ علي الدلفي @ الالعاب والمسابقات @ خيمة شيعة الحسين العالميه @ الصــور العام @ الاثـــاث والــديــكــورآت @ السياحة والسفر @ عالم السيارات @ أخبار الرياضة والرياضيين @ خاص بالأداريين والمشرفين @ منتدى العلاجات الروحانية @ الابداع والاحتراف هدفنا @ الاستايلات الشيعية @ مدونات اعضاء شيعة الحسين @ الحوار العقائدي @ منتدى تفسير الاحلام @ كاميرة الاعضاء @ اباذر الحلواجي @ البحرين @ القران الكريم @ عاشوراء الحسين علية السلام @ منتدى التفائل ولاستفتاح @ المنتديات الروحانية @ المواضيع العامة @ الرسول الاعظم محمد (ص) @ Biography forum Ahl al-Bayt, peace be upon them @ شهر رمضان المبارك @ القصائد الحسينية @ المرئيات والصوتيات - فضائح الوهابية والنواصب @ منتدى المستبصرون @ تطوير المواقع الحسينية @ القسم الخاص ببنات الزهراء @ مناسبات العترة الطاهرة @ المسابقة الرمضانية (الفاطمية) لسنة 1436 هجري @ فارسى/ persian/الفارسية @ تفسير الأحلام والعلاج القرآني @ كرسي الإعتراف @ نهج البلاغة @ المسابقة الرمضانية لسنة 1437 هجري @ قصص الأنبياء والمرسلين @ الإمام علي (ع) @ تصاميم الأعضاء الخاصة بأهل البيت (ع) @ المسابقة الرمضانية لعام 1439هجري @ الإعلانات المختلفة لأعضائنا وزوارنا @ منتدى إخواننا أهل السنة والجماعه @


شات قلبي | شات لقانا | ارشفة مواقع | الحماية للابد | الحماية من الفلود | الحماية من الهاكر | نسخة الشات الصوتي | الحماية للابد | صيف كام |