Untitled 2
العودة   منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي > المنتــديات العامة > المواضيع العامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2020/03/26, 01:06 AM   #1
شجون الزهراء


معلومات إضافية
رقم العضوية : 1426
تاريخ التسجيل: 2013/04/24
المشاركات: 5,387
شجون الزهراء غير متواجد حالياً
المستوى : شجون الزهراء will become famous soon enough




عرض البوم صور شجون الزهراء
افتراضي الفرج بعد البلاء

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته



هلاكُ الظالمين سنّةٌ من سنن الله تعالى في هذه الحياة، قال تعالى: ﴿وَتِلْكَ الْقُرَى أَهْلَكْنَاهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِمْ مَوْعِداً﴾ (الكهف: 59). ويتمثل الظلم بصيغتين أساسيتين: ظلم الإنسان لنفسه بالمعاصي والضلال والفساد، وظلم الإنسان لغيره بالتسلُّط والعدوان والقهر. وهو يتراكم في الحالتين ليؤدي إلى البلاءات المختلفة، كما يؤدي إلى الهلاك في هذه الدنيا. هناك أنواع من البلاءات تصيب الناس بسبب سلوكهم، حيث لكل عمل أثرٌ في هذه الحياة الدنيا، فإذا كانت أعماله صالحة أنتجت الأثر الصالح، وإذا كانت فاسدة أنتجت الأثر السيئ، فضلاً عمّا يترتب على كلٍّ من هذه الأعمال في الآخرة من جنةٍ أو نار.

* كيف يحل البلاء؟

روي عن محمد ابن الحنفية، عن علي بن أبي طالب عليه السلام، عن رسول الله صلى الله عليه وآله: "إذا عملت أمتي خمس عشرة خصلة حلّ بها البلاء".

قيل: يا رسول الله وما هي؟
قال: "إذا كانت المغانم دُوَلاً(1)، والأمانة مغنماً(2)، والزكاة مغرماً(3)، وأطاع الرجل زوجته وعقَّ أمه، وبرَّ صديقه وجفا أباه، وكان زعيم القوم أرذلهم وأكرمه القوم مخافة شره، وارتفعت الأصوات في المساجد(4)، ولبسوا الحرير، واتخذوا القينات(5)، وضربوا بالمعازف، ولعنَ آخر هذه الأمة أولها، فليرتقب عند ذلك الريح الحمراء أو الخسف أو المسخ(6)"(7). إنَّ ما أوردته الرواية من نتائج الفساد كالإصابة بالريح الحمراء أو الخسف أو المسخ إنما هي نماذج من الابتلاءات التي قد تترجم بصيغ مختلفة سواءً أكانت من العوامل الطبيعية كالزلازل والبراكين والأمراض، أو من العوامل البشرية في الأوضاع النفسية والصحية والاجتماعية، وبالتالي، فإن نتيجة الانحراف الإنساني بلاءات لا تحصى ولا تعد، ثم تنتهي إلى الهلاك. هذه البلاءات تنطبق على كل الأمم، أكانوا من المشركين أو من أهل الكتاب أو من المسلمين. وإذا ما ازداد الانحراف والفساد، ووصل إلى ذروته وشمولية انتشاره على الأرض، عندها لا أمل بالإصلاح واستمرارية الحياة إلاَّ بظهور الإمام المهدي عجل الله فرجه، الذي يتمكن بما أعطاه الله تعالى إياه، وبما وعده به، من أن ينشر العدل في الأرض، ويعيد الإسلام بنقائه إلى مسرح الحياة، وتوجَّه ضربة قاسية للظلم والظالمين.

قال رسول الله صلى الله عليه وآله كما روي عنه: "كائنٌ في أمتي ما كان في بني إسرائيل، حذو النعل بالنعل، والقذة بالقذة، وإنَّ الثاني عشر من ولدي يغيب حتى لا يُرى، ويأتي على أمتي زمن لا يبقى من الإسلام إلاَّ اسمه، ولا يبقى من القرآن إلاَّ رسمه، فحينئذ يأذن الله تبارك وتعالى له بالخروج، فيُظهر الله الإسلام به، ويجدده، طوبى لمن أحبّهم وتبعهم، والويل لمن أبغضهم وخالفهم، وطوبى لمن تمسك بهداهم"(8).

* شرّ الأزمنة آخر الزمان:

وبما أنَّ آخر الزمان ثم قيام يوم القيامة قريبٌ من عصر الظهور، حيث لا يكون الفاصل الزمني طويلاً بين ظهور دولة المهدي عجل الله فرجه وقيام الساعة بعدها، فإنَّ انتشار الفساد واشتداد البلاء على الأرض يشابه في تفاصيله ما يؤشر إلى الظهور أو يؤشر إلى قيام الساعة، وهذا ما نجده في الروايات التي تتحدث عن قيام الساعة بسبب انتشار الفساد، كما تحدثت روايات أخرى عن ظهور الإمام عجل الله فرجه عند انتشار الفساد. روى الأصبغ بن نباتة، عن أمير المؤمنين علي عليه السلام، قال: سمعته يقول: "يظهر في آخر الزمان واقتراب الساعة - وهو شرُّ الأزمنة- نسوةٌ كاشفات عاريات، متبرجات من الدين (خارجات)، داخلات في الفتن، مائلات إلى الشهوات، مسرعات إلى اللذات، مستحلاتٌ للمحرَّمات، في جهنم داخلات"(9).

لذا، كلما زاد الفساد في الأرض، وانتشرت البلاءات الكثيرة، فإنَّها من مؤشرات عصر ظهور الإمام المهدي عجل الله فرجه، فلا يصيبنَّ أحداً اليأس أو الإحباط من سطوة الكفر والرذيلة، أليس الصبح بقريب؟! فلنعمل لننجو، ولندعُ الله تعالى أن يعيننا، لنصبر ونتحمل ونعمل، لنتجاوز مرحلة الابتلاءات التي تحيط بنا بانتظار الفرج.


(1) جمع دُوَلَة بالضم والفتح, ما يُتداول من المال، ويُمنع منه الضعفة والفقراء قهراً وغلبة.
(2) أي غنيمة يذهبون بها ويغتنمونها.
(3) أي يشق عليهم أداؤها ويعدون إخراجها غرامة يغرمونها ومصيبة يصابونها.
(4) بالخصومات أو بالبيع والشراء ونحوها مما نهُي عنه في المساجد.
(5) المغنيات. أما المعازف فهي الدفوف والملاهي.
(6) زعم أن مسخها إنما يكون بالقلوب لا بالصور.
(7) الشيخ الصدوق، الخصال، ص 500 – 501.
(8) القندوزي، ينابيع المودة ، ج3، ص: 283.
(9) الشيخ الصدوق، من لا يحضره الفقيه، ج3، ص390.




hgtv[ fu] hgfghx



توقيع : شجون الزهراء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
البلاء, الفرج

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العمل واثره في بناء الفرد ــ والبطالة واثرها على الفرد والمجتمع شجون الزهراء المواضيع الإسلامية 0 2018/07/18 11:29 AM
ألوان البلاء و جزاء الصبر على البلاء شجون الزهراء المواضيع الإسلامية 1 2017/04/12 08:36 PM
البلاء الشيخ عباس محمد المواضيع العامة 1 2016/11/03 11:40 AM
شيخ التلال النبأ العظيم القصة القصيرة 3 2015/10/04 02:14 PM
البلاء عاشق نور الزهراء المواضيع العامة 6 2013/08/23 03:33 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي
|

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index


أقسام المنتدى

المنتــديات العامة @ السياسة @ المناسبات والترحيب بالأعضاء الجدد @ منتديات اهل البيت عليهم السلام @ سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) @ الواحة الفاطمية @ الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج) @ الادعية والاذكار والزيارات النيابية @ المـدن والأماكن المقدسة @ المـنتـديات الأدبيـة @ الكتاب الشيعي @ القصة القصيرة @ الشعر الفصيح والخواطر @ الشعر الشعبي @ شباب أهل البيت (ع) @ المنتـديات الاجتماعية @ بنات الزهراء @ الأمومة والطفل @ مطبخ الاكلات الشهية @ المنتـديات العلمية والتقنية @ العلوم @ الصحه وطب أهل البيت (ع) @ الكمبيوتر والانترنيت @ تطبيقات وألعاب الأندرويد واجهزة الجوال @ المنتـديات الصورية والصوتية @ الصوتيات والمرئيات والرواديد @ الصــور العامة @ الابتسامة والتفاؤل @ المنتــــديات الاداريـــة @ الاقتراحات والشكاوي @ المواضيع الإسلامية @ صور اهل البيت والعلماء ورموز الشيعة @ باسم الكربلائي @ مهدي العبودي @ جليل الكربلائي @ احمد الساعدي @ السيد محمد الصافي @ علي الدلفي @ الالعاب والمسابقات @ خيمة شيعة الحسين العالميه @ الصــور العام @ الاثـــاث والــديــكــورآت @ السياحة والسفر @ عالم السيارات @ أخبار الرياضة والرياضيين @ خاص بالأداريين والمشرفين @ منتدى العلاجات الروحانية @ الابداع والاحتراف هدفنا @ الاستايلات الشيعية @ مدونات اعضاء شيعة الحسين @ الحوار العقائدي @ منتدى تفسير الاحلام @ كاميرة الاعضاء @ اباذر الحلواجي @ البحرين @ القران الكريم @ عاشوراء الحسين علية السلام @ منتدى التفائل ولاستفتاح @ المنتديات الروحانية @ المواضيع العامة @ الرسول الاعظم محمد (ص) @ Biography forum Ahl al-Bayt, peace be upon them @ شهر رمضان المبارك @ القصائد الحسينية @ المرئيات والصوتيات - فضائح الوهابية والنواصب @ منتدى المستبصرون @ تطوير المواقع الحسينية @ القسم الخاص ببنات الزهراء @ مناسبات العترة الطاهرة @ المسابقة الرمضانية (الفاطمية) لسنة 1436 هجري @ فارسى/ persian/الفارسية @ تفسير الأحلام والعلاج القرآني @ كرسي الإعتراف @ نهج البلاغة @ المسابقة الرمضانية لسنة 1437 هجري @ قصص الأنبياء والمرسلين @ الإمام علي (ع) @ تصاميم الأعضاء الخاصة بأهل البيت (ع) @ المسابقة الرمضانية لعام 1439هجري @ الإعلانات المختلفة لأعضائنا وزوارنا @ منتدى إخواننا أهل السنة والجماعه @


تصليح طباخات | تصليح ثلاجات | تصليح طباخات | تصليح غسالات | تصليح نشافات | تنظيف طباخات | الموقع الاول |