Untitled 2
العودة   منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي > منتديات اهل البيت عليهم السلام > الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014/04/24, 09:40 PM   #1
عقيل الطحان

موالي جديد

معلومات إضافية
رقم العضوية : 3000
تاريخ التسجيل: 2014/04/23
المشاركات: 10
عقيل الطحان غير متواجد حالياً
المستوى : عقيل الطحان is on a distinguished road




عرض البوم صور عقيل الطحان
افتراضي فى صحة روايات دمار بغداد!!

لقد وردت روايات كثيرة فى دمار بغداد
وخاصة فى عصرنا هذا الذى يوسم بعصر الظهور
ومن اجل البحث والتروى فى التفسير
خاصة وان الكثير من الروايات يشوبها التظليل
ولابد من التمحيص وبدقة
وقد بحثت فى الكثير من المواقع المهدوية المتابعة
وخاصة موقع الشيخ الكورانى ومنتديات جابر البلوشى
وصفحة المهدى طاوس الجنة على الفيس بوك
وقد حصلت على روابط مهمة قد تفيدنا فى النقاش
ساعرضها هنا على شكل حلقات
مستفيدا من تواجد الاخوة العقائدين

لمعرفة ارائهم بصدد هذا الموضوع المهم
وسابدا بمعنى كلمة الزوراء
الزوراء بفتح أوله ، ممدود . وهو إسم يقع على عدة مواضع ، فمنها الزوراء بالمدينة ، التي زاد عليها عثمان النداء الثالث يوم الجمعة لما كثر الناس..والزوراء: موضع آخر في ديار بني أسد..والزوراء أيضاً رصافة هشام بالشام وكانت للنعمان بن جبلة..والزوراء: دار بالحيرة..هدمها أبو جعفر المنصور ..وروى أبو عمر الزاهد عن العطافي عن رجاله قال: تذاكروا عند الصادق الزوراء ، فقالوا : الزوراء : بغداد . فقال الصادق : ليس الزوراء بغداد ، ولكن الزوراء الري ». والري الآن حي من طهران .
((هذا حسب تفسير
البكري في معجمه(2/705):))

اما معجم البلدان الجزء الثالث صفحة 155 فجاء التفسير كما يلى
«زوراء: تأنيث الأزور وهو المائل..ومنه سميت القوس الزوراء لميلها ، وبه سميت دجلة بغداد الزوراء.. قال الأزهري: سميت الزوراء لازورار في قبلتها.. وقال غيره: الزوراء مدينة أبي جعفر المنصور وهي في الجانب الغربي ، وهو أصح مما ذهب إليه الأزهري بإجماع أهل السير ، قالوا : إنما سميت الزوراء لأنه لما عمرها جعل الأبواب الداخلة مزورة عن الأبواب الخارجة ، أي ليست على سمتها».


وقد نقل الكافى الكثير من الروايات
عن تدمير الزوراء ونحر اكثر من ثمانين الف فيها
وهذا اصل الرواية
«إن أمير المؤمنين (عليه السلام) لما رجع من وقعة الخوارج اجتاز بالزوراء فقال للناس: إنها الزوراء فسيروا وجنبوا عنها فإن الخسف أسرع إليها من الوتد في النخالة ، فلما أتى موضعاً من أرضها قال: ما هذه الأرض؟ قيل أرض بحرا. فقال:أرض سباخ جنبوا ».
وهذا يدل على أن الزوراء إسم لمحلة قرب بغداد وبراثا ، وأن أرض بحرا قسم من أرض الزوراء ، وأن براثا تقع الى يمينها ، للآتي من النهروان .

وما ذكره البكري عن الإمام الصادق (عليه السلام) رواه في الكافي(8/177): «عن معاوية بن وهب قال تمثل أبو عبد الله (عليه السلام) ببيت شعر لابن أبي عقب:
وينحر في الزوراء منهم لدى الضحى**** ثمانـون ألفـاً مثلما تنحـر البـدن
ثم قال لي: تعرف الزوراء؟ قال قلت: جعلت فداك يقولون إنها بغداد قال: لا ، ثم قال (عليه السلام) : دخلت الري ؟ قلت نعم ، قال: أتيت سوق الدواب؟ قلت نعم ، قال : رأيت الجبل الأسود عن يمين الطريق؟ تلك الزوراء يقتل فيها ثمانون ألفاً منهم ثمانون رجلاً من ولد فلان كلهم يصلح للخلافة! قلت: ومن يقتلهم جعلت فداك؟ قال: يقتلهم أولاد العجم».
فهذا الحديث عن زوراء أخرى قرب الري ، تقع فيها معركة يقتل فيها ثمانون ألفاً ، منهم ثمانون شخصاً من ولد العباس ، أو ولد أبي سفيان أو غيرهما.وقد وقعت معارك عديدة في الري وقتل فيها ألوف في ثورة أبي مسلم الخراساني ، ثم في معارك المأمون والأمين ، ثم في الأحداث الكثيرة بعدها .
فهو إخبار عن حدث يقع بعد عصر الإمام الصادق (عليه السلام) وليس فيه أي إشارة الى اتصاله بعصر ظهور المهدي (عجل الله تعالى فرجه) أو كونه علامة له .


التتمة فى حلقة اخرى
غدا ان شاء الله
اخوكم
عقيل الطحان الموسوى



tn wpm v,hdhj ]lhv



رد مع اقتباس
قديم 2014/04/25, 12:19 AM   #2
عاشقة بيت النبي

معلومات إضافية
رقم العضوية : 1677
تاريخ التسجيل: 2013/06/30
الدولة: العراق\بابل
المشاركات: 7,719
عاشقة بيت النبي غير متواجد حالياً
المستوى : عاشقة بيت النبي is on a distinguished road




عرض البوم صور عاشقة بيت النبي
افتراضي

أتيت لأقف بين سطورك

أتيت لامتع عينى

بعذب البوح وجميل الكلام

أتيت وقد شدنى النور المنبعث

من هنا


توقيع : عاشقة بيت النبي
رد مع اقتباس
قديم 2014/04/25, 05:25 PM   #3
عقيل الطحان

موالي جديد

معلومات إضافية
رقم العضوية : 3000
تاريخ التسجيل: 2014/04/23
المشاركات: 10
عقيل الطحان غير متواجد حالياً
المستوى : عقيل الطحان is on a distinguished road




عرض البوم صور عقيل الطحان
افتراضي

شكرا لاختنا درر الحسين على مرورها المبارك



وها نحن نتمم ما بلغنا فى الحلقة الاولى
من روايات دست فيها
الاسرائليات بكثرة او لم يفهم باطنها بدقة
وقد رصد لنا سماحة الشيخ الكورانى
بعضا منها مجسدا لمعنى
يتصوره البعض واقع لامحال
حيث

شاع بين الناس الى عصرنا هذا أن بغداد سوف يخسف بها وتُزول

، حتى يمرَّ المارُّ فيقول هنا كانت بغداد !
وبعد تتبعنا لروايات خراب بغداد اطمأنيت بأنها من وضع رواة بني أمية ، لأن العباسيين أنهوا الأمويين وحلت بغداد محل الشام ،
فزعم أتباع الأمويين أن السفياني سينتقم لبني أمية ويدمر بغداد .


فقد رووا عن جرير بن عبد الله البجلي قال:

«قال رسول الله (ص) : تبنى مدينة بين دجلة ودجيل
والصراة وقطربل، تجبى إليها كنوز الأرض يخسف بها،
فلهي أسرع ذهاباً في الأرض
من الحديدة المحماة في الأرض الخوارة»
(ملاحم ابن المنادي/43،وتذكرة القرطبي:2/681 و697،

وجامع السيوطي:4/772، وموضوعات ابن الجوزي:2/61).




ورووا عن أبي الأسود الدؤلي عن الامام علي (عليه السلام) أنه قال: « سمعت حبيبي محمداً (ص)

يقول: سيكون لبني عمي مدينة من قبل المشرق بين دجلة ودجيل
وقطربل والصراة ، يشيد فيها بالخشب
والآجر والجص والذهب ،
يسكنها شرار خلق الله وجبابرة أمتي ،

أما إن هلاكها على يد السفياني ،
كأني بها والله قد صارت خاوية على عروشها »

(تاريخ بغداد:1/38 ).



و«قُطْرَبَّل..كلمة أعجمية إسم قرية بين بغداد وعكبرا
، ينسب إليهاالخمر ،
وما زالت متنزهاً للبطالين وحانة للخمارين »
. (معجم البلدان :4/371).


وقد عقد الخطيب البغدادي في تاريخه(1/54) « باب ذكر أحاديث رويت في الثلب لبغداد والطعن على أهليها ،
وبيان فسادها وعللها وشرح أحوال رواتها وناقليها».
وضعَّفَ هذه الأحاديث لوجود مجاهيل ووضاعين في أسانيدها

. وكذلك فعل ابن الجوزي في كتابه: الموضوعات(2/60)بتفصيل،
وأورد ستة عشر طريقاً لحديث جرير بن عبد الله البجلي ،
وضعفها .


ونلاحظ أن في روايات خسف بغداد رواة يهودا
التقوا مع حلفائهم الأمويين في التبشير بزوال بغداد

، فقد روى الخطيب(1/67)

«عن أبي يعقوب الإسرائيلي وكان قد قرأ الكتب
أنه قيل له: ما بال بغداد لا تكاد تترى فيها إلا مستعجلاً؟
فقال: لأنها قطعة من بابل فهي تبلبل بأهلها..
.قال أبو الحسين بن المنادي: فنظرنا ما في كلام هذا الإسرائيلي
فإذا هو كلام لا يصح في المعتبر».
ومثل هذا الحديث يضع يدنا على العقدة اليهودية من بابل ،
التي ما زالت تعيش في نفوسهم من يوم غزاهم نبوخذ نصر البابلي ،
فهم يحلمون بتدمير بابل وبغداد!



غدا باذن الله سنتمم الحلقة
وفيها روايات دخول جيش السفيانى لبغداد
الاصل والتحريف









رد مع اقتباس
قديم 2014/04/26, 06:29 PM   #4
عقيل الطحان

موالي جديد

معلومات إضافية
رقم العضوية : 3000
تاريخ التسجيل: 2014/04/23
المشاركات: 10
عقيل الطحان غير متواجد حالياً
المستوى : عقيل الطحان is on a distinguished road




عرض البوم صور عقيل الطحان
افتراضي

نتابع اليوم الحلقة الثالثة


ساتناول اليوم فى هذه الحلقة واحدا من المحاور المهمة
التى تخص مسالة دخول جيش السفيانى الى بغداد
وان نقطة الخلاف هنا هى فى تفسير بعض
بواطن الروايات حيث تم نفسيرها
من قبل الباحثين بالشأن المهدوى كل وفق
اجتهاده الشخصى وحتى هذا الطرح فهو مزيج
لاجتهاد باحثين مهدوين عرفوا بغزارة علمهم مثل الشيخ الكورانى
والشيخ اسد قصير وعدم ميولهم
للتفسيرات السياسية التى ابتلى بهم المثقفون
فى هذا الزمان حيث تجتزأ الروايات ويؤخذ منها ما يخدم مصالحهم

وسنبدأ محور هذه الحلقة فى بحث
مسالة دخول جيش السفيانى الى بغداد
فنقول
ان أصل دخول جيش السفياني الى العراق قطعي ،
فهو من علامات ظهور الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه)
، وقد رواه السنة والشيعة،
وهذه مصادره المتعددة
راجع: الجمع بين الصحيحين:4/238و/245، وابن شيبة:15/43 وأحمد:6/316 ، وأبا داود:4/107، وتهذيب ابن عساكر:3/450 ، وجامع الأصول:10/179، وجمع الفوائد:1/55، والمسند الجامع:20/795، وابن ماجة:2/1350 ، والنسائي:5/207 ، والطبراني الكبير:23/202 ، و:24/75 ، والحاكم:4/429، وصححه على شرط الشيخين ، وعبد الرزاق:11/371 .



وفي تفسير الطبري:22/72، عن حذيفة برواية طويلة جاء فيها: «قال رسول الله وذكر فتنة بين أهل المشرق والمغرب: فبينما هم كذلك إذ خرج عليهم السفياني من الوادي اليابس في فوره ذلك حتى ينزل دمشق ، فيبعث جيشين جيشاً إلى المشرق وجيشاً إلى المدينة حتى ينزلوا بأرض بابل في المدينة الملعونة والبقعة الخبيثة ، فيقتلون أكثر من ثلاثة آلاف ويبقرون بها أكثر من مائة امرأة ، ويقتلون بها ثلاث مائة كبش من بني العباس ، ثم ينحدرون إلى الكوفة فيخربون ما حولها ثم يخرجون متوجهين إلى الشام..الخ.».


وفي الفتن لابن حماد:1/329، «عن الامام علي عليه السلام قال: إذا نزل جيش في طلب الذين خرجوا إلى مكة ، فنزلوا البيداء خسف بهم ويباد بهم، وهو قوله عز وجل: وَلَوْ تَرَى إِذْ فَزِعُوا فَلا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِنْ مَكَانٍ قَرِيبٍ. من تحت أقدامهم»
و مصادر هذه الروايتان هى
والكشاف:3/467، وتذكرة القرطبي:2/693 ، وتفسيره:14/314 ، والبحر المحيط:7/293 ، ونوادر الأخبار/257 ، والإستيعاب:3/928.


وان ما اوردت من اصل الروايتين اعلاه
حتى اضع المتلقى بصورة واعية واستدرج فهما وتصورا
لقناعتهه التى اسسها سابقا
وساطرح هنا تفسيرا منطقيا طرحهه سماحة الشيخ
الكورانى فى كتابهه
الامام الكاظم عليه السلام سيد بغداد حيث قال

الذي أعتقده أن حديث دخول جيش السفياني الى الحجاز والعراق صحيح في أصله بل متواتر بالمعنى، لكن الرواة الأمويين زادوا عليه سيطرة السفياني على العراق وتدميره بغداد ! لكن لا تجد ذلك في روايات أهل البيت (عليهم السلام) .
بل تجد فيها أن جيش السفياني يكون منتدباً لمهمة حفظ الأمن في مدينة ما في العراق وقد تكون الانبار والله العالم وتكون مدته قصيرة لأنه قبل ظهور الإمام المهدي (عجل الله تعالى فرجه) ببضعة شهور



وذكرت أحاديث أهل البيت (عليهم السلام) أن جيشه في العراق يصيب أناساً من شيعة آل محمد (ص) ، كما ذكرت سيطرته على المدينة المنورة وقتله أفراداً وحبسه بني هاشم ، ثم يتجه الى مكة فيخسف به . ولم تذكر أنه يدمر بغداد ولا يحتل العراق !



وحسب ما ورد فى تفسير العياشى الجزء الاول صفحة 65
عن الإمام الباقر (عليه السلام) قال: «ويظهر السفياني ومن معه حتى لايكون له همة إلا آل محمد (عليهما السلام) وشيعتهم فيبعث بعثاً إلى الكوفة فيصيب أناساً من شيعة آل محمد (عليهما السلام) قتلاً وصلباً، ويبعث بعثاً إلى المدينة فيقتل بها رجلاً ويهرب المهدي والمنصور منها ، ويؤخذ آل محمد صغيرهم وكبيرهم ، لايترك منهم أحد إلا أخذ وحبس ، ويخرج الجيش في طلب الرجلين ، ويخرج المهدي منها على سنة موسى خائفاً يترقب ، حتى يقدم مكة».
وفي الإختصاص/255، عن الإمام الباقر (عليه السلام) أيضاً: «ثم لايكون همه إلا الإقبال نحو العراق ويمر جيشه بقرقيسا فيقتلون بها مائة ألف رجل من الجبارين . ويبعث السفياني جيشاً إلى الكوفة وعدتهم سبعون ألف رجل، فيصيبون من أهل الكوفة قتلاً وصلباً وسبياً ، فبيناهم كذلك إذ أقبلت رايات من ناحية خراسان تطوى المنازل طياً حثيثاً ومعهم نفر من أصحاب القائم ، وخرج رجل من موالي أهل الكوفة ، فيقتله أمير جيش السفياني بين الحيرة والكوفة ».


والاستنتاج كما يلى

اولا-من هذا يتضح أن ما ورد في تدمير بغداد وزوالها على يد السفياني ، وأفاعيله الواسعة في العراق ، من إضافات الرواة الأمويين .


ثانيا - ان ما يؤيد ذالك هو حديث امير المؤمنين عليه السلام
أخبر بأن المهدي (عليه السلام) سيدمر الشام في معركته مع السفياني واليهود، ففي معاني الأخبار/406، عن عباية الأسدي ، قال: «سمعت أمير المؤمنين (عليه السلام) وهو مسجى وأنا قائم عليه يقول:لآبنينَّ بمصر منبراً ، ولأنقضن دمشق حجراً حجراً، ولأخرجن اليهود والنصارى من كور العرب ، ولأسوقن العرب بعصاي هذه! قال قلت له: يا أمير المؤمنين كأنك تخبرنا أنك تحيا بعد ما تموت؟! فقال: هيهات يا عباية، ذهبت في غير مذهب . يفعله رجل مني».
فيبدو أن هذا الحديث أثار الأمويين ، فأضافوا الى حديث السفياني الصحيح ، أنه سيدمر بغداد ويقتل أهل العراق!


غدا نتمم الحلقة الرابعة
ان شاء الله
وعذرا للاطالة


رد مع اقتباس
قديم 2014/04/27, 07:29 PM   #5
عقيل الطحان

موالي جديد

معلومات إضافية
رقم العضوية : 3000
تاريخ التسجيل: 2014/04/23
المشاركات: 10
عقيل الطحان غير متواجد حالياً
المستوى : عقيل الطحان is on a distinguished road




عرض البوم صور عقيل الطحان
افتراضي

ونتمم اليوم حلقتنا البحثية الرابعة والاخيرة
فى اصل روايات دمار بغداد
ومدى التحريف الكبير الذى اصابها
والحذف والاضافات
باصابع الاموين ومن ساندهم من
كتاب ووعاظ السلاطين

وقد ادهشتنى رواية لا يشوبها شائبة شك
عند البحث فى جذورها لولا منطق التمحيص
والتحليل الدقيق لها
وهى تحاكى موضوعنا طى البحث فى مسالة دمار بغداد وهذا
هو نص الرواية منقولا من موقع سماحة العلامة
الكورانى وتعليقهه عليها

يقول العلامة الحلى قدس سره فى كتاب
كشف اليقين/80 ،
في فصل إخبار أمير المؤمنين (عليه السلام) بالمغيبات:
ما يلى

«ومن ذلك إخباره بعمارة بغداد ، وملك بني العباس ، وذكر أحوالهم ، وأخذ المغول الملك منهم. رواه والدي (رحمه الله) وكان ذلك سبب سلامة أهل الحلة والكوفة والمشهدين الشريفين من القتل ، لأنه لما وصل السلطان هولاكو إلى بغداد ، وقبل أن يفتحها هرب أكثر أهل الحلة إلى البطائح إلا القليل، فكان من جملة القليل والدي (رحمه الله) ، والسيد مجد الدين بن طاووس والفقيه ابن أبي العز، فأجمع رأيهم على مكاتبة السلطان بأنهم مطيعون داخلون تحت الإيلية، وأنفذوا به شخصاً أعجمياً فأنفذ السلطان إليهم فرماناً مع شخصين: أحدهما يقال له فلكة والآخر يقال له علاء الدين، وقال لهما إن كانت قلوبهم كما وردت به كتبهم فيحضرون إلينا ، فجاء الأميران فخافوا لعدم معرفتهم بما ينتهي الحال إليه ، فقال والدي (رحمه الله) : إن جئت وحدي كفى؟ فقالا: نعم، فأصعد معهما ، فلما حضر بين يديه ، وكان ذلك قبل فتح بغداد وقبل قتل الخليفة ، قال له: كيف أقدمتم على مكاتبتي والحضور عندي قبل أن تعلموا ما ينتهي إليه أمري وأمر صاحبكم ! وكيف تأمنون إن صالحني ورحلت عنه ؟! فقال له والدي: إنما أقدمنا على ذلك لأنا روينا عن إمامنا علي بن أبي طالب (عليه السلام) أنه قال في بعض خطبه: الزوراء وما أدراك ما الزوراء أرض ذات أثل ، يشتد فيها البنيان ويكثر فيها السكان ، ويكون فيها قهارم وخزان ، يتخذها ولد العباس موطناً ، ولزخرفهم مسكناً ، تكون لهم دار لهو ولعب ، ويكون بها الجور الجائر والخوف المخيف ، والأئمة الفجرة والقراء الفسقة والوزراء الخونة ، يخدمهم أبناء فارس والروم ، لا يأتمرون بمعروف إذا عرفوه ، ولا يتناهون عن منكر إذا أنكروه ، يكتفي الرجال منهم بالرجال والنساء بالنساء ! فعند ذلك الغم الغميم والبكاء الطويل ، والويل والعويل لأهل الزوراء، من سطوات الترك وما هم الترك ، قوم صغار الحدق ، وجوههم كالمجان المطرقة ، لباسهم الحديد ، جرد مرد ، يقدمهم ملك يأتي من حيث بدا ملكهم ، جهوري الصوت قوي الصولة عالي الهمة ، لا يمر بمدينة إلا فتحها ولاترفع له راية إلا نكسها ، الويل الويل لمن ناوأه، فلا يزال كذلك حتى يظفر.
فلما وصف لنا ذلك ووجدنا الصفات فيكم ، رجوناك فقصدناك ! فطيب قلوبهم وكتب لهم فرماناً باسم والدي (رحمه الله) يطيب فيه قلوب أهل الحلة وأعمالها»



ولكن ورغم بحثنا الدقيق لم نجد اى سند لهذه الرواية
ولم نعثر على مصدر لرواية مطابقة
وعثرنا على رواية قريبة من هذا المعنى
في كفاية الأثر/213، عن علقمة بن قيس قال
خطبنا أمير المؤمنين (عليه السلام) على منبر الكوفة خطبة اللؤلؤة فقال فيما قال في آخرها: «ألا وإني ظاعن عن قريب ومنطلق إلى المغيب ، فارتقبوا الفتنة الأموية والمملكة الكسروية وإماتة ما أحياه الله وإحياء ما أماته الله ، واتخذوا صوامعكم بيوتكم ، وعضوا على مثل جمر الغضا ، فاذكروا الله ذكراً كثيراً ، فذكره أكبر لو كنتم تعلمون. ثم قال: وتبنى مدينة يقال لها الزوراء بين دجلة ودجيلة والفرات، فلو رأيتموها مشيدة بالجص والآجر ، مزخرفة بالذهب والفضة واللازورد المستسقى ، والمرمر والرخام وأبواب العاج والأبنوس ، والخيم والقباب والشارات ، وقد عُليت بالساج والعرعر والصنوبر والخشب ، وشيدت بالقصور ، وتوالت عليها ملوك بني الشيصبان أربعة وعشرون ملكاً على عدد سني الملك الكديد ، فيهم السفاح والمقلاص والجموع والخدوع والمظفر والمؤنث والنظار والكبش والمهتور والعشار والمصطلم والمستصعب والعلام والرهباني والخليع والسيار والمسرف والكديد والأكتب والمترف والأكلب والوشيم والظلام والعيوق .
وتعمل القبة الغبراء ذات القلادة الحمراء ! في عقبها قائم الحق يسفر عن وجهه بين الأقاليم كالقمر المضئ بين الكواكب الدرية . ألا وإن لخروجه علامات عشراً: أولها طلوع الكوكب ذي الذنب ويقارب من الحاوي ، ويقع فيه هرج ومرج وشغب ، وتلك علامات الخصب ، ومن العلامة إلى العلامة عجب ، فإذا انقضت العلامات العشر ، إذ ذاك يظهر القمر الأزهر ، وتمت كلمة الإخلاص لله على التوحيد »


وهذه الرواية لها سند معتبر ومصادرها كما يلى


ملاحم ابن طاووس/136،ومناقب ابن شهرآشوب:2/273 ، ومشارق البرسي/164، قال: ومن ذلك ما ورد عنه في خطبة الإفتخار ، وعنه إثبات الهداة:1/598 و:2/442، والبحار:36/354 ، و:41/318 و329، و:52/267 .






ويظهر أن الأمويين رووا أجزاء من أحاديث أمير المؤمنين (عليه السلام) وحذفوا منها ذم بني العباس وذكر المغول ، وأضافوا لها أن بغداد يخسف بها ، أوأنها تُدَمَّر على يد السفياني !




كما حصل مع اعتماد علماء الحلة على الحديث المتقدم الذى يدل على أنه ثبت عندهم بسند صحيح، ولكن لم يصلنا مصدره ، فأن كثير من مصادرنا قد فقدناها .مما اتيح للمغرضين تحريفها وتحويرها




وبهذا نختم بحثنا المتواضع
راجيا ان تكون اهدفنا قد بلغت مداها

بالعرض والتعبير وقد وضح القصد بضرورة

التانى والدراسة الدقيقة عند التعرض

لمسالة تتعلق بتفسير باطن الرواية فهذا مذهب

اختلف به جهابذة العلماء
واميل ان اجعل التفسير نشيدا للنصر

حتى ابلغهه فقد قيل

تفائلوا بالخير تجدوه تفائلوا بالشر تجدوه


شكرا واسال الله لكم التوفيق


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عمليات بغداد تفكك [13] عبوة ناسفة كانت معدة لاستهداف الزائرين على طريق بغداد - بعقوبة النبأ العظيم السياسة 3 2013/12/17 04:54 PM
امانة بغداد تستنكر التفجيرات الارهابية التي استهدفت العاصمة بغداد طريقي زينبي السياسة 5 2013/02/17 08:27 PM
قصة حمار ابن حمار النبأ العظيم القصة القصيرة 10 2013/02/04 06:49 PM
بغداد مظاهرة ((دمار وانهيار العراق من سياسيي الخداع والنفاق)) السيد منير الصافي السياسة 4 2012/07/21 05:26 PM
بغداد/ تظاهرة كبيرة بعنوان افتعال الأزمات ونقص الخدمات تجوب شوارع بغداد السيد منير الصافي السياسة 1 2012/06/07 10:17 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شيعة الحسين العالمية اكبر تجمع اسلامي عربي
|

خدمة Rss ||  خدمة Rss2 || أرشيف المنتدى "خريطة المنتدى" || خريطة المنتدى للمواضيع || أقسام المنتدى || SiteMap Index


أقسام المنتدى

المنتــديات العامة @ السياسة @ المناسبات والترحيب بالأعضاء الجدد @ منتديات اهل البيت عليهم السلام @ سيرة أهـل البيت (عليهم السلام) @ الواحة الفاطمية @ الإمام الحجّة ابن الحسن صاحب العصر والزمان (عج) @ الادعية والاذكار والزيارات النيابية @ المـدن والأماكن المقدسة @ المـنتـديات الأدبيـة @ الكتاب الشيعي @ القصة القصيرة @ الشعر الفصيح والخواطر @ الشعر الشعبي @ شباب أهل البيت (ع) @ المنتـديات الاجتماعية @ بنات الزهراء @ الأمومة والطفل @ مطبخ الاكلات الشهية @ المنتـديات العلمية والتقنية @ العلوم @ الصحه وطب أهل البيت (ع) @ الكمبيوتر والانترنيت @ تطبيقات وألعاب الأندرويد واجهزة الجوال @ المنتـديات الصورية والصوتية @ الصوتيات والمرئيات والرواديد @ الصــور العامة @ الابتسامة والتفاؤل @ المنتــــديات الاداريـــة @ الاقتراحات والشكاوي @ المواضيع الإسلامية @ صور اهل البيت والعلماء ورموز الشيعة @ باسم الكربلائي @ مهدي العبودي @ جليل الكربلائي @ احمد الساعدي @ السيد محمد الصافي @ علي الدلفي @ الالعاب والمسابقات @ خيمة شيعة الحسين العالميه @ الصــور العام @ الاثـــاث والــديــكــورآت @ السياحة والسفر @ عالم السيارات @ أخبار الرياضة والرياضيين @ خاص بالأداريين والمشرفين @ منتدى العلاجات الروحانية @ الابداع والاحتراف هدفنا @ الاستايلات الشيعية @ مدونات اعضاء شيعة الحسين @ الحوار العقائدي @ منتدى تفسير الاحلام @ كاميرة الاعضاء @ اباذر الحلواجي @ البحرين @ القران الكريم @ عاشوراء الحسين علية السلام @ منتدى التفائل ولاستفتاح @ المنتديات الروحانية @ المواضيع العامة @ الرسول الاعظم محمد (ص) @ Biography forum Ahl al-Bayt, peace be upon them @ شهر رمضان المبارك @ القصائد الحسينية @ المرئيات والصوتيات - فضائح الوهابية والنواصب @ منتدى المستبصرون @ تطوير المواقع الحسينية @ القسم الخاص ببنات الزهراء @ مناسبات العترة الطاهرة @ المسابقة الرمضانية (الفاطمية) لسنة 1436 هجري @ فارسى/ persian/الفارسية @ تفسير الأحلام والعلاج القرآني @ كرسي الإعتراف @ نهج البلاغة @ المسابقة الرمضانية لسنة 1437 هجري @ قصص الأنبياء والمرسلين @


شات قلبي | شات لقانا | ارشفة مواقع | الحماية للابد | الحماية من الفلود | الحماية من الهاكر | نسخة الشات الصوتي | الحماية للابد | صيف كام |